اهلا وسهلا بكم بمنتديات فزورة

منتديات فزورة عيش ع النت


    انا و ليلــــــــى

    شاطر
    حبيب حياتى
    حبيب حياتى
    Admin

    المساهمات : 133
    تاريخ التسجيل : 17/11/2012

    انا و ليلــــــــى

    مُساهمة  حبيب حياتى في الأربعاء 21 نوفمبر 2012 - 15:19


    ((أنا وليلى))
    يسألونني.. ما دامت قد رحلت من حياتك لمَ لا تبحث عن أخرى غيرها؟
    أتدرين ماذا كنت أقول لهم؟؟
    لا بأس أن أشنق مرتين..
    لا بأس أن أموت مرتين..
    لكنني..
    بكل ما يجيده الأطفال من إصرار..
    أرفضُ أن أحب مرتين.
    ماتت بمحراب عينيك ابتهالاتي واستسلمت لرياح اليأس راياتي
    جَفّت على بابك الموصود أزمنتي ليلى وما أثمرت شيئاً عباداتي
    معذورةٌ أنت إن أجهضت لي أملي لا الذنب ذنبك بل كانت حماقاتي
    أنا الذي ضاع لي عامان من عمري باركتُ وهمي وصدّقتُ افتراضاتي
    عامان ما رفَّ لي لحن على وترٍ ولا استفاقت على نورٍ سماواتي
    أُعَتّقُ الحبَّ في قلبي وأعصرهُ فأرشف الهَمَّ في مُغبَّرِ كاساتي
    وأُودِعُ الوردَ أتعابي وأزرعهُ فيورق الشوك ينمو في حشاشاتي

    ما ضَرَّ لو عانق النوروز غاباتي أو صافح الطلُّ أزهاري الحزينات
    ما ضرَّ لو أنَّ كفاً منك حانيةً تمتد تنفض آلامي المريرات
    ممزق أنا.. لا جاه ولاترفٌ يغريك فيَّ فخليني لآهاتي
    لو تعصرين سني عمري بأكملها لسالَ منها نزيفٌ من جراحاتي
    كلُّ القناديل عذبُ نورها وأنا تظلُّ تشكو نضوب الزيت مشكاتي
    «لو كنت من مازن» ما كنت رافضةً حبّي ولكنَّ عسر الحال مأساتي
    فليمضغ اليأسُ آمالي التي يبسَت وليغرِق الموجُ يا ليلى بضاعاتي
    عانيت.. عانيت لا حزني أبوحُ به ولستِ تدرين شيئاً عن معاناتي
    أمشي وأضحك يا ليلى مكابرةً علّي أخبي عن الناس احتضاراتي
    لا الناس تعرف ما خطبي فتعذرني ولا سبيل لديهم في مواساتي
    يرسو بجفنَيَّ حرمانٌ يمص دمي ويستبيحُ إذا شاء ابتساماتي
    ينزُّ من حدقتيّ الشوق أسأله لمن أبث تباريحي الممضات
    أضعت في عرض الصحراء قافلتي وجئت أبحث في عينيك عن ذاتي
    أتيت أحمل في كفيَّ أغنيةً عنوانها أنت يا أحلى حكاياتي
    حتى إذا انبجست عيناك في أفقي وطرّزَ الفجَرُ أيامي الكئيبات
    وجئت أحضانك الخضراء منتشياً كالطفل أحمل أحلامي البريئات
    غرستِ كفكِ تجتثين أوردتي وتسحقين بلا رفق مسراتي

    واغربتاه.. مُضاعٌ هاجرتْ مدني عنّي وما أبحرت منها شراعاتي
    نفيتُ واستوطن الأغراب في بلدي ودمروا كل أشيائي الحبيبات
    خانتك عيناك فاستسمنت ذا وَرَمٍ أم غرَّك البهرج الخداع مولاتي
    فراشةٌ جئت أُلقي كُحلَ أجنحتي لديك فاحترقت ظلماً جناحاتي
    أصيحُ والسيف مزروعٌ بخاصرتي والغدرُ ينهش آمالي العريضات
    «وأنتِ أيضاً» ألا تبّت يداك إذا آثَرتِ قتليَ واستعذبتِ أناتي
    هل يمّحي طيفك السحري من خلَدِي وهل ستنشق عن صُبحٍ دُجُنّاتي
    مَن لي بحذف اسمك الشفاف من لغتي إذن ستمسي بلا ليلى قصيداتي


    كلمات:حسن المروانى



    lol!

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء 23 يناير 2019 - 10:32